فريق “منسقو الاستجابة” يدين استهداف روسيا لمناطق المخيمات ويطالب بعودة المدنيين فيها لمناطقهم

التصعيد الروسي في شمال سوريا – سوريا بوست

قال فريق منسقو استجابة سوريا، في بيان لهم، أمس الأحد، إن طائرات حربية روسية،استهدفت بتاريخ 5آذار 2021، عددمن المناطق في ريف إدلب الشمالي، في خرق جديدلاتفاق وقف إطلاق النار في شمال غربي سوريا.

وقال فريق منسقي الاستجابةان الطائرات الروسية استهدفت إحدى أكثر المناطقالمكتظة بالمدنيين عموماً والمخيمات بشكل خاص، والتي يتجاوز عددها أكثر من 488 مخيماً، موزعة على مناطق سرمدا وقاح وبابسقا وتل الكرامة وصلوة والبردقلي والمناطق المجاورة لها، مما تسبب بحالة خوف كبيرة لدى النازحين من عودة نزوحهم في حال تكراراستهداف المنطقة منجديد“.

وأكد الفريق أنه رصد مئات الخروقات التي قام بها النظام السوري والميليشيات المواليةلهم، لوقف اطلاق النار في المنطقة، بمساهمة روسية، ليصل عددها إلى أكثر من 309 خرقا للاتفاق منذ مطلع شهر آذار بمساهمة روسية واضحة، معتبراً ذلك مؤشر خطيرلعمليات التصعيد.

وأدان منسقو استجابة سوريا عمليات التصعيد الأخيرة وطلب من كافة الجهات المعنيةبالشأن السوري العمل على إيقافها والسماح للمدنيين بالعودة إلى مناطقهم والاستقراربها وحذر من عودة العمليات العسكرية إلى المنطقة وزيادة معاناة المدنيين، كما كرر أنالمنطقة غير قادرة على استيعاب أي حركة نزوح جديدة إلى المخيمات وخاصةً في ظل الخسائر والأضرار الكبيرة في المخيمات خلال الشهر الماضي.

مشاهدات 909 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى