الشبكة السورية لحقوق الانسان: نخشى من تعرض معتقلين للتعذيب في سجون الجيش الوطني المعارضة

الشبكة السورية لحقوق الانسان: نخشى من تعرض معتقلين للتعذيب في سجون الجيش الوطني المعارض

سوريا بوست

قالت الشبكة السورية لحقوق الإنسان، اليوم الاثنين، إنها تخشى من تعرض معتقلين للتعذيب في سجون ميليشيات الجيش الوطني السوري، في عفرين، شمال غربي سوريا.

وذكرت الشبكة أن ميليشيات الجيش الوطني اعتقلت 18 مدنياً، بينهم 14 سيدة، في بلدة راجو بريف عفرين شمال حلب ، في2 نيسان 2021، واقتادتهم إلى أحد مراكز الاحتجاز التابعة لها في بلدة راجو.

وأضافت الشبكة أن المجموعة المعتقلة، حاولت عبور الحدود التركية بطريقة غير شرعية، وأن ميليشيات الجيش الوطني، صادرت هواتفهم ومنعهم من التواصل مع ذويهم.

وأكدت الشبكة السورية لحقوق الانسان، أنهاتخشى تعرضهم لعمليات تعذيب، وأن يُصبحوا في عداد المُختفين قسرياً كحال85% من مُجمل المعتقلين“.

وأشارت الشبكة، أن قرابة 3577 مواطن سوري، مازالوا قيد الاعتقال أو الاختفاء القسري في مراكز الاحتجاز التابعة لفصائل المعارضة المسلحة الموالية لتركيا (ميليشيات الجيش الوطني السوري).

وقالت الشبكة أنه لدي تخوّف حقيقي على مصير المعتقلين في سجون فصائل المعارضة، في ظل تفشي فيروس كورونا المستجد.

مشاهدات 385 

زر الذهاب إلى الأعلى