أخر الأخبار

الميليشيات التركية في عفرين تقطع 3000 شجرة زيتون لمهجرين وتصادر ممتلكات أخرى

الميليشيات التركية في عفرين تقطع 3000 شجرة زيتون لمهجرين وتصادر ممتلكات أخرى

تمارس ميليشيات ما يسمى الجيش الوطني السوري المرتهنة لتركيا، والمسيطرة على منطقة عفرين منذ عام 2018 انتهاكات يومية بحق المواطنين الكرد والنازحين في عفرين، حيث يتم سلب أرزاق وممتلكات المواطنين والمهجرين بالقوة ويفرض على غيرهم أتاوات وضرائب ويقاسمهم قادة الميليشيات المال والأرزاق.

حيث أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان، بأن ميليشيا فيلق الشام المقرب من الاستخبارات التركية، قطعت أكثر من 3 آلاف شجرة زيتون في قرية نازا، خلال الشهر نوفمبر الحالي، تعود ملكيتها لأحد مهجري عفرين في ناحية بلبل بريف عفرين.

وفي قرية حسن دير ضمن ناحية بلبل أيضاً، أقدمت ميليشيا جيش الأحفاد على قطع أكثر من 20 شجرة زيتون تعود ملكيتها لثلاثة أخوة من أبناء القريةبغية المنفعة الماديةبحسب ما ذكر المرصد.

وأضاف المرصد السوري أن ميليشياالسلطان مرادالتركمانية، المسيطرة على قرية ميدان بناحية شران قطعت أكثر من 100 شجرة زيتون من جذورها عائدة ملكيتها لثلاثة مواطنين من أهالي القرية.

كما أقدم عناصر من ميليشياأحرار الشرقيةعلى قطع أكثر من 40 شجرة رمان ضمن مناطق سيطرته في قرية استيربريف عفرين عائدة ملكيتها إلى أحد أبناء قرية خلنيرة بريف عفرين.

يذكر أن أحد مسؤولي ما يسمىلجنة رد المظالمفي عفرين، قد سرب له تسجيل صوتي يصف الأوضاع في عفرين الخاضعة لسيطرة الميليشيات والجيش التركي أنها غابة، وأن مناطق سيطرة ميليشيا سليمان شاه فيشيخ حديدعبارة عن معتقل غوانتنامو.

مشاهدات 2,112 

زر الذهاب إلى الأعلى