أخر الأخبار

حماس من دمشق: لقاؤنا مع الأسد يوم مجيد، وقطر وتركيا شجعتانا على ذلك!

حماس من دمشق: لقاؤنا مع الأسد يوم مجيد، وقطر وتركيا شجعتانا على ذلك!

كشف نائب قائد حركة حماس في غزة خليل الحية، اليوم الأربعاء مضمون اللقاء الذي جرى مع رئيس النظام السوري، بشار الأسد.

 وقال الحية: “اللقاء مع الأسد كان دافئاً وقد أبدى تصميمه على تقديم كل الدعم من سوريا للشعب الفلسطيني ومقاومته”.

وأكد: “نحن نطوي أي فعل فردي لم تقره قيادة حماس واتفقنا مع الأسد على طي صفحة الماضي”.

وأضاف أن: “اللقاء دليل على أن روح المقاومة في الأمة تتجدد ومن هنا نقول لإسرائيل أن لقاءنا هو رد على مشاريعه”.

وتابع: “لقاؤنا مع الأسد هو يوم مجيد ومنه نستأنف حضورنا في سوريا والعمل معها دعما لشعبنا ولاستقرار سوريا”.

وأشار الحية: “أكدنا للأسد أننا مع سوريا ووحدة أراضيها ودولتها الواحدة وأننا ضد أي عدوان يستهدفها”.

وأصدرت القوى والفصائل الفلسطينية بياناً بعد لقاء الأسد قالت من خلاله إن: “المجتمعون أكدوا أن خيار المقاومة هو السبيل الأوحد لاستعادة الحقوق”.

وأضافت أن: “الأسد شدد على أن وحدة الصف الفلسطيني هي الضمانة لاستعادة حقوق الشعب الفلسطيني”.

وعن موقف قطر وتركيا من عودة حماس لحضن الاسد، قال الحية: ” قطر وتركيا شجعتانا على لقاء الاسد والعودة لدمشق، وقالتا سيروا على بركة الله“.

مشاهدات 1,902 

زر الذهاب إلى الأعلى