أخر الأخبار

خليفة حفتر وعقيلة صالح، يتجهزون للترشح لمنصب الرئاسة في ليبيا

وأعلن البرلمان الليبي، يوم أمس، سحب الثقة من الحكومة التي يقودها رجل الأعمال عبد الحميد الدبيبة.

أفادت مصادر ليبية، أن المشير خليفة حفتر قائد الجيش الليبي، كلف رئيس أركان الجيش الفريق عبدالرازق الناطوري، بمهام القائد العام، لمدة ثلاثة أشهر من تاريخ.

وأوضح بيان للقيادة العامة للجيش الليبي أن تكليف الناظوري سيكون لثلاثة أشهر مقبلة من تاريخ اليوم الأربعاء، مطالباً جميع الجهات بالجيش بتنفيذه.

وذكرت مصادر ليبية، أن قرار خليفة حفتر بتعليق مهامه، جاء بغية تجهزه للترشح للانتخابات الرئاسية الليبية المزمع عقدها 24 كانون أولديسمبر المقبل.

وكانت مصادر ليبية قد نشرت أمس أن رئيس مجلس النواب الليبي، عقيلة صالح، قد دخل في إجازة لمدة ثلاثة شهور أيضاً،مما يشير إلى أن كل من صالح وحفتر ينويان الترشح لمنصب الرئاسة الليبية.

وكان رئيس مجلس النواب الليبي عقيلة صالح صادق في 8 سبتمبر/أيلول الجاري على القانون المنظم للانتخابات الرئاسية المقبلة، ويحتوي على 77 مادة.

وتشير مادة في قانون الانتخابات الليبية الذي أصدره البرلمان، إلى إمكانية ترشح أي عسكري أو مدني لمنصب الرئيس شرط التوقف عن العمل وممارسة مهامه قبل موعد الانتخابات بثلاثة أشهر، أي قبل بعد غد الجمعة 24 سبتمبر.

يذكر أن البرلمان كان قد أعلن أمس سحب الثقة من الحكومة التي يقودها رجل الأعمال عبد الحميد الدبيبة، لكنه قال إنها ستواصل عملها في إطار تسيير الأعمال ولن يؤثر سحب الثقة منها على موعد الانتخابات.

مشاهدات 1,492 

زر الذهاب إلى الأعلى