أخر الأخبار

فصيل عسكري يهاجم مقرات فرقة الحمزة المتورطة بعمليات اغتيال

فصيل عسكري يهاجم مقرات فرقة الحمزة المتورطة بعمليات اغتيال

سيطرت قواتالفيلق الثالثفي ما يسمىالجيش الوطني السوريفجر اليوم الثلاثاء، على جميع مقراتفرقة الحمزةفي مدينة الباب ومحيطها، على خلفية ثبوت تورط الفرقة المدعومة تركياً باغتيال الناشط الإعلاميمحمد أبو غنوموزوجته.

وقال نشطاء من المدينة، إن قوات عسكرية تابعة لـالفيلق الثالث، داهمت المقرات العسكرية التابعة لـفرقة الحمزة، منها مقرمدرسة الزراعة والأكاديمية العسكرية، بالتوازي مع دعم كبير من الفعاليات الشعبية في المدينة لهذا الإجراء، والذي كان أحد مطالبهم، بعد ثبوت تورط الفرقة باغتيال الناشط وزوجته.

واندلعت اشتباكات في عدة مناطق بين الطرفين، قبل السيطرة على جميع مقرات الفرقة، واعتقال عدد من العناصر، في حين امتدت الاشتباكات لأطراف المدينة، إلا أن فرقة الحمزة قامت باستهداف مدينة الباب بالرشاشات الثقيلة، وفق ما أكد نشطاء فجراً.


وبثت معرفات عدة على مواقع التواصل الاجتماعي، صوراً وفيديوهات لاعترافات بعض أعضاء الخلية التي تم اعتقالها في مدينة الباب يوم أمس، وأقرت بتلقيها توجيهات من عدة شخصيات قيادية في الفرقة بتتبع ورصد الناشطأبو غنومومن ثم اغتياله وزوجته في مدينة الباب.

وطالب ثوار ونشطاء مدينة الباب بإخراجفرقة الحمزةمن المدينة بشكل كامل، ومحاسبة قادة الفرقة من رأس القيادة إلى أصغر عنصر فيها ممن تورطوا في الجرائم التي نفذوها بحق الأبرياء والثورة.

مشاهدات 992 

زر الذهاب إلى الأعلى