أخر الأخبار

وثائق مسربة تكشف بذخ الشيخة موزة ملايين الدولارات لشراء قصور في بريطانيا

وثائق مسربة تكشف بذخ والدة أمير قطر (الشيخة موزة) ملايين الدولارات لشراء قصور في بريطانيا

كشفت وثائق مسربة شراء الأسرة الحاكمة في قطر اثنين من أغلى المنازل في المملكة المتحدة في صفقة سمحت لها بتجنب دفع ضرائب بقيمة 18.5 مليون جنيه إسترليني.

وبحسب ما نشرته صحيفةبي بي سي، فقد اشترت العائلة العقارين في وسط العاصمة لندن عن طريق ما يعرف بشركات الخدمات المالية العابرة للحدود (أوف شور)، مقابل مبلغ يزيد على 120 مليون جنيه إسترليني، وقدمت طلباً لتحويلهما إلىقصر كبيرمن 17 غرفة نوم.

وذكرت وسائل إعلام بريطانية، أنه في عام 2013، اشترت الشيخة موزة بنت ناصر، زوجة أمير قطر آنذاك، المنزل 1 من قصركورنوول تيراسفي لندن مقابل 80 مليون جنيه إسترليني، مما يجعله أغلى عقار على الإطلاق يباع في المملكة المتحدة، ثم جرى شراء المنزل 2-3 المجاور من نفس القصر مقابل 40 مليون جنيه إسترليني.

ويُعتقد أن كورنوول تيراس أغلى بناية مؤلفة من صف للمنازل في العالم، ويقع في مواجهة حديقة ريجينتس، وكان قد صُمم وبُني في أوائل القرن التاسع عشر.

وسعت الأسرة الحاكمة في عام 2015، بعد عملية الشراء، إلى ضم العقارين في قصر كبير، واحد يضم 17 غرفة نوم و14 صالة وقاعة سينما وبارا للعصائر وحوضا للسباحة.

ورفض مجلس وستمنستر الطلب، ولكن يبدو أن طلبا ثانيا في عام 2020 قد قُبل.

وبحسب صحي بي بي سي، لم ترد الحكومة القطرية على أسئلة بشأن نتائج تحقيق بي بي سي.

وأوضح التحقيق، أن ملكية العقارين تعود إلى شركةكراون العقارية Crown Estate”، وهي إمبراطورية عقارات تمتلكها ملكة بريطانيا، وتديرها وزارة الخزانة وتجمع الأموال النقدية لصالح المملكة المتحدة.

والوثائق المسربة، هي ضمن وثائق باندورا، وهي عبارة عن تسريب لما يقرب من 12 مليون وثيقة وملف يفضح سر الثروات والمعاملات لقادة في العالم والسياسيين والمليارديرات.

مشاهدات 3,300 

زر الذهاب إلى الأعلى