أخر الأخبار

رجل أعمال تركي: لولا السوريون لتوقفت مصانع تركيا

رجل أعمال تركي: لولا السوريون لتوقفت مصانع تركيا

بحسب تقرير لصحيفة تركية، أفاد صناعيون أتراك بأن الشباب الأتراك يفضلون البقاء في المنزل بدلاً من العمل في المصانع، وأنهم (الشبان الاتراك) يعرّضون الآلات للتوقف في بعض الأحيان.

وسلطت الصحيفة الضوء على واقع العمّال السوريين اللاجئين في تركيا، وعن أهمية وجودالمهجرين السوريينفي تركيا، ونقلت الصحيفة عن أحد أصحاب المصانع قولهلولا المهجّرون السوريون لتوقفت المصانع، وذلك بحسب ترجمة تلفزيون سوريا.

وقال التقرير، أن مشكلة البطالة والتوظيف في تركيا ازدادت، خاصة مع وباء فيروس كورونا، وبحسب ما أفاد أحد الصناعيين الاتراك للصحيفة أن الشباب الأتراك لا يفضلون العمل في المصانع، حيث زاد النقص في عدد العاملين وهو أحد أسباب البطالة.

وأضاف التقريروفي حين توقف عمل الآلات في بعض القطاعات بسبب نقص الكادر، وجدت قطاعات أخرى الحل في المهجرين السوريين.

وصرح نوري دوغان، وهو المدير العام لشركة (Ece AŞ) إحدى أكبر الشركات التركيةلا يوجد شخص (تركي) واحد يأتي من أجل العمل الميداني اليدوي في المصانع“.

وأوضح دوغان أنهم اضطروا في بعض الأحيان إلى إيقاف تشغيل الآلات لأنهم لم يتمكنوا من العثور على عمال.

وقال دوغان: “أحد الوزراء قال في الأسابيع الماضية: إن الصناعة ستنهار من دون السوريين، أنا سوف أوقّع تحت هذه الكلمة، الاقتصاد يزدهر في غازي عينتاب، وإذا انسحب السوريون من العمل فلن يتم العثور على موظفين هناك“.

المصدر: تلفزيون سوريا

مشاهدات 1,301 

زر الذهاب إلى الأعلى