التايمز البريطانية: قطر مولت بملايين الدولارات “جبهة النصرة“ التي حاربت الجيش الحر!

التايمز البريطانية: قطر مولت بملايين الدولارات “جبهة النصرةالتي حاربت الجيش الحر!

”شنت جبهة النصرة منذ عام 2012 عشرات الهجمات والمعارك ضد فصائل وطنية في الجيش الحر، وشاركت في تفكيك وانهاء العشرات من تلك الفصائل، كما قتلت في تلك الهجمات مئات الثوار السوريين”

وكشفت صحيفةالتايمزالبريطانية في تقريرٍ جديد لها أنّ قطر اتّهمت بلعب دور مركزي في عملية غسل أموال سرية لإرسال مئات ملايين الدولارات إلىجبهة النصرةفي سوريا.

وأضافت في تقرير نشرته، مساء أمس الجمعة، على موقعها الإلكتروني: ”تواجه دولة قطر اتهامات بلعبدور رئيس في عملية سرية لغسيل الأموال، لإرسال ملايين الدولارات إلى إرهابيين في سوريا“.

وأشارت الصحيفة إلى أنّ دعوى صدرت هذا الأسبوع في المحكمة العليا في لندن، أشارت إلى أن مكتباً خاصاً لأمير قطر كان في قلب الطرق السرية التي تم من خلالها تحويل الأموال إلى جبهة النصرة التابعةلتنظيم القاعدة.

وبحسبالتايمز، فإنه من بين المتهمين في دعوى تعويض قدمها 9 سوريين: مصرفان قطريان، عدة جمعيات خيرية، رجال أعمال أثرياء إلى جانب سياسيين بارزين وموظفين مدنيين قطريين.

ونقلت الصحيفة عن الدعوى المرفوعة أمام المحكمة العليا في لندن قولها إن المؤامرة تمت بقيادة أعضاءبارزين في النخبة الحاكمة القطرية، وقدموا أموالا لدعم وتسهيل نقل الأموال إلى الإرهابيين المتحالفين مع القاعدة في الحرب الأهلية السورية.

وبحسب الدعوى، فإنجبهة النصرة حصلت على مئات الملايين من الدولارات من قطريين ومنظمات قطرية يعملون نيابة عن الدولة القطرية“.

ومن بين المتهمين في الدعوى القضائية حمد بن جاسم آل ثاني، رئيس الوزراء القطري السابق، وعبدالهادي الهاجري، مالك فندق ريتز بالعاصمة البريطانية لندن.

وأشارت الدعوى إلى أنعملية التمويل السرية تمت عبر جماعة الإخوان المسلمين، وتضمنت لقاءات في تركيا، بين شخصيات قطرية بارزة، وممثلين للجماعات الإرهابية التي تعمل في سوريا“.

وقالت إن الأموال تم نقلها من حسابات مصرفية تابعة لشركات قطرية ومؤسسات خيرية، إلى سوريا بشكل مباشر، أو إلى بنوك تركية، حيث تم سحبها وتسليمها عبر الحدود التركية مع سوريا.

مشاهدات 469 

زر الذهاب إلى الأعلى