أخر الأخبار

مقتل طفل سوري برصاص حرس الحدود التركي في ادلب

مقتل طفل سوري برصاص حرس الحدود التركي في ادلب

أكدت مصادر محلية في محافظة ادلب شمال غرب سوريا، نبأ مقتل الطفل، رشيد الرفاعي، البالغ من العمر 12 عامً، برصاص الجندرما التركية قربمخيم بدامافي قرية عين البيضا بريف إدلب الغربي.


وذكرت المصادر أن الطفل، وهو نازح مع عائلته من بلدة بداما قرب الحدود الإدارية بين محافظتي ادلب واللاذقية، كان يلهوا قرب مخيم بداما قبل أن تتلقاه رصاصة مباشرة من قناص حرس الحدود التركي، وترديه قتيلاً.

ويذكر أن الطفل رشيد الرفاعي، هو الطفل السوري الثاني الذي يُقتل برصاص الجندرمة التركية خلال الأيام العشرة الأخيرة في ريف إدلب الغربي.


حيث تعرض طفل سوري آخر، في 30 كانون الثاني الماضي، لإطلاق رصاص من قِبل عناصر حرس الحدود التركي أثناء عمله ضمن أرض زراعية في ناحية دركوش غربي محافظة إدلب، مما أدى لمقتله على الفور.

مشاهدات 2,376 

زر الذهاب إلى الأعلى