أخر الأخبار

تطورات اليوم السابع من الغزو الروسي لاوكرانيا

تطورات اليوم السابع من الغزو الروسي لاوكرانيا

الشأن المحلي الاوكراني والغزو الروسي

ارتفع عدد اللاجئين الفارين من أوكرانيا إلى البلدان المجاورة نتيجة الغزو الروسي، ووصل عدد اللاجئين إلى 836 ألف شخص حتى الأول من مارس، وهذا بحسب إحصاء أعدته مفوضية الأمم المتحدة السامية لشؤون اللاجئين الأربعاء.

أعلنت أوكرانيا مقتل 21 شخصاً وإصابة 112 في القصف الروسي العنيف على مدينة خاركوف، وقالت السلطات المحلية إن الهجمات الصاروخية الروسية أصابت وسط ثاني أكبر مدينة في أوكرانيا بما في ذلك مناطق سكنية ومدنية.

وقال حاكم مقاطعة خاركوف أوليج سينيجوبوف، إن القوات الروسية تكثف قصفها على مدينة خاركوف، شرق أوكرانيا، مؤكداً أن المدينةلن تستسلم لروسيا“.

وفي العاصمة الاوكرانية كييف، قال رئيس بلدية العاصمة فيتالي كليتشكو، الأربعاء، إن روسيا تحشد قوات بالقرب من المدينة.

وأضافكليتشكو“: نحن نستعد وسندافع عن كييف، وتابع: “كييف صامدة وستواصل الصمود“.

كما أكدت السلطات الأوكرانية، أن ميناء ماريوبِلْ الواقع في جنوب شرقي البلاد، يتعرض لقصف متواصل من القوات الروسية، وإنهالا تتمكن من إجلاء الجرحى“.

وتحاصر القوات الروسية بالكامل مدينة خيرسون الواقعة إلى الغرب على البحر الأسود، وفق ما أوردت وكالةرويترز“.

وعلى صعيد المفاوضات بين روسيا واكرانيا

نقلت وكالةسبوتنيكالروسية عن دبلوماسيين قولهم، إن الجولة الثانية من المفاوضات بين روسيا وأوكرانيا لم يتم إلغاؤها، ومن المقرر عقدها مساء الأربعاء.

وقال المصدر: “المفاوضات لم تلغ ولكن تم تأجيل موعدها. يمكن أن تتم مساء 2 مارس أو بعد ذلك“.

عقوبات اوروبية على روسيا وشركاءها

نقلا وكالة رويترز عن دبلوماسي كبير بالاتحاد الأوروبي،الاربعاء، قوله أن دبلوماسيين بالاتحاد الأوروبي وافقوا على فرض عقوبات جديدة ضد بيلاروسيا، لدورها الداعم في الغزو الروسي لأوكرانيا.

وقال مسؤول اوروبي أن الهدف من العقوبات الجديدة ضد مينسك، هو وقف تصدير أي سلع بيلاروسية أخرى إلى الاتحادالأوروبي، علاوة على تلك الخاضعة بالفعل للعقوبات.

وأوضح المسؤول أن العقوبات ستستهدف أيضاً أفراد النخبة الحاكمة، والمصرف المركزي، وستقطع البنوك البيلاروسية عن نظام سويفت المصرفي.

ويأتي ذلك في وقت يصعد الغرب الضغط على موسكو، بعد أن اتخت تدابير غير مسبوقة لعزل اقتصاد روسيا ونظامها المالي، بما في ذلك فرض عقوبات على مصرفها المركزي، وإقصاء بعض بنوكها من نظام المدفوعات المالية العالميسويفت“.

مشاهدات 1,561 

زر الذهاب إلى الأعلى